Tag Archives: (من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر)

(من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر)

(من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر)

في زنزانة الماء ظللت حتى جاء اليوم السادس . . وفى ضحى اليوم أخرجوني من الماء إلى الزنزانة المجاورة ، فتوترت أعصابي انتظارا
لما سيحدث . . فقد مرت بي في هذه الزنزانة ألوان من العذاب . فوضت أمري إلى الله ، وجلست مستندة إلى حائط الزنزانة . .
أحسست بأشياء تتحرك ،فرفعت رأسي إليها، فإذا بخيوط متصلة من الفئران تترل من النافذة كان أحدا يفرغها من كيس ! !
أخذتني رعدة شديدة، وشعرت برعب مريع ! ! . . أخذت أردد اللهم اصرف عنى السوء بما شئت وكيف شئت “.. ورددت
هذا الدعاء، حتى سمعت أذان الظهر، فتيممت وصليت وجلست أختم صلاتي، وأذكر الله حتى أذان العصر فأديت صلاته . .
وهنا دخل الوحش صفوت الروبي. . كانت الفئران قد انصرفت من النافذة من حيث أفرغت ولم يتبق إلا فأر أو اثنان ! ! دارت
عيناه في أنحاء الزنزانة في نظرات دهشة، وارتسمت على وجهه ألف علامة تعجب ! !
وكأن ذلك قد عز عليه ، فانصرف يسب ويلعن تلاحقه خيبة الأمل ! ! . . وأعادني إلى زنزانة الماء ، ثم عاد ومعه الضابط رياض
.
وقف رياض خارج الزنزانة في محاولة يائسة لإقناعي لأقول بأن تنظيم الإخوان كان يهدف إلى قتل عبد الناصر والاستيلاء على
السلطة بعد قلب نظام عبد الناصر . . فقلت له : هذا كذب وافتراء. وما كنا نجتمع إلا لنتدارس كتاب الله وسنة رسوله ، وتربية
جيل مسلم يفقه الإسلام ، ويعمل لقيام دولته .
فقال : أنت مصرة على هذا؟ ستعرفين كيف يكون العذاب من الآن . . إن كل ما مر عليك يعتبر محاولات إلى جانب ما سيأتي .
وذهب وبقيت أنا في الماء ..!! ثمانية أيام وأنا على هذه الحال ، حتى بلغ بي الإرهاق والإجهاد درجة تفوق كل احتمال .
وبدا ذلك واضحا على صحتي التي وصلت إلى حال يرثى لها! !
وفى اليوم التاسع جاء رياض ومعه صفوت وضابط آخر في زيه الرسمي . وأخرجوني من الماء .
بدأ رياض يهددني بأن هذه المرة هي الفرصة الأخيرة لإنقاذ نفسي، فإما أن أعترف كما يريدون ، وأما الخلاص مني نهائيا .
وقال : أنت فاهمة ربكم عنده جهنم صحيح ؟ ! جهنم هنا عند عبد الناصر . . الجنة عند عبد الناصر جنة موجودة حقيقية . .
وليست جنة وهمية خيالية مثل ا لتي يعدكم ا ربكم إ ! “ كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا “ الكهف .
ثم أخرجوني من الماء إلى الزنزانة المجاورة وأغلقوها ثم انصرفوا . . وفزعت إلى الله في صلاتي؟ أطلب منه أن يصرف عنى شر
هؤلاء، كنت في صلاتي عندما دخل الزنزانة عدد من الجند يزيد على ال عشرة ومعهم ضابط بزيه الرسمي . ثم انضم إليهم حمزة
البسيوني ، وصفوت الروبي .
قال صفوت لحمزة البسيوني : أوامرك يا باشا في بنت ال . . فقال حمزة البسيوني للجند: ماذا شربتم ؟!
فقالوا : شاي يا معالي الباشا . . . فقال : شاي يا أولاد الكلب . . خذهم يا صفوت اسق كل واحد منهم زجاجة خمر، وأن
يدخنوا الحشيش ، وأطعمهم كل ما يشتهون ، ثم ارم لهم بنت ال . . ولهم عندي إجازة ومكافأة !!
(من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر)
الي مش عاجبة انا نكشف حقائق الطاغية جمال عبد الناصر يوجد خدمة في الفيس بوك الغاء الاعجاب او unlike لا طول لسانك وخذ الباب في يدك

al

Photo: ‎(من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر) في زنزانة الماء ظللت حتى جاء اليوم السادس . . وفى ضحى اليوم أخرجوني من الماء إلى الزنزانة المجاورة ، فتوترت أعصابي انتظارا لما سيحدث . . فقد مرت بي في هذه الزنزانة ألوان من العذاب . فوضت أمري إلى الله ، وجلست مستندة إلى حائط الزنزانة . . أحسست بأشياء تتحرك ،فرفعت رأسي إليها، فإذا بخيوط متصلة من الفئران تترل من النافذة كان أحدا يفرغها من كيس ! ! أخذتني رعدة شديدة، وشعرت برعب مريع ! ! . . أخذت أردد اللهم اصرف عنى السوء بما شئت وكيف شئت ".. ورددت هذا الدعاء، حتى سمعت أذان الظهر، فتيممت وصليت وجلست أختم صلاتي، وأذكر الله حتى أذان العصر فأديت صلاته . . وهنا دخل الوحش صفوت الروبي. . كانت الفئران قد انصرفت من النافذة من حيث أفرغت ولم يتبق إلا فأر أو اثنان ! ! دارت عيناه في أنحاء الزنزانة في نظرات دهشة، وارتسمت على وجهه ألف علامة تعجب ! ! وكأن ذلك قد عز عليه ، فانصرف يسب ويلعن تلاحقه خيبة الأمل ! ! . . وأعادني إلى زنزانة الماء ، ثم عاد ومعه الضابط رياض . وقف رياض خارج الزنزانة في محاولة يائسة لإقناعي لأقول بأن تنظيم الإخوان كان يهدف إلى قتل عبد الناصر والاستيلاء على السلطة بعد قلب نظام عبد الناصر . . فقلت له : هذا كذب وافتراء. وما كنا نجتمع إلا لنتدارس كتاب الله وسنة رسوله ، وتربية جيل مسلم يفقه الإسلام ، ويعمل لقيام دولته . فقال : أنت مصرة على هذا؟ ستعرفين كيف يكون العذاب من الآن . . إن كل ما مر عليك يعتبر محاولات إلى جانب ما سيأتي . وذهب وبقيت أنا في الماء ..!! ثمانية أيام وأنا على هذه الحال ، حتى بلغ بي الإرهاق والإجهاد درجة تفوق كل احتمال . وبدا ذلك واضحا على صحتي التي وصلت إلى حال يرثى لها! ! وفى اليوم التاسع جاء رياض ومعه صفوت وضابط آخر في زيه الرسمي . وأخرجوني من الماء . بدأ رياض يهددني بأن هذه المرة هي الفرصة الأخيرة لإنقاذ نفسي، فإما أن أعترف كما يريدون ، وأما الخلاص مني نهائيا . وقال : أنت فاهمة ربكم عنده جهنم صحيح ؟ ! جهنم هنا عند عبد الناصر . . الجنة عند عبد الناصر جنة موجودة حقيقية . . وليست جنة وهمية خيالية مثل ا لتي يعدكم ا ربكم إ ! “ كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا “ الكهف . ثم أخرجوني من الماء إلى الزنزانة المجاورة وأغلقوها ثم انصرفوا . . وفزعت إلى الله في صلاتي؟ أطلب منه أن يصرف عنى شر هؤلاء، كنت في صلاتي عندما دخل الزنزانة عدد من الجند يزيد على ال عشرة ومعهم ضابط بزيه الرسمي . ثم انضم إليهم حمزة البسيوني ، وصفوت الروبي . قال صفوت لحمزة البسيوني : أوامرك يا باشا في بنت ال . . فقال حمزة البسيوني للجند: ماذا شربتم ؟! فقالوا : شاي يا معالي الباشا . . . فقال : شاي يا أولاد الكلب . . خذهم يا صفوت اسق كل واحد منهم زجاجة خمر، وأن يدخنوا الحشيش ، وأطعمهم كل ما يشتهون ، ثم ارم لهم بنت ال . . ولهم عندي إجازة ومكافأة !! (من مذكرات زينب الغزالى فى معتقلات الطاغية جمال عبد الناصر) الي مش عاجبة انا نكشف حقائق الطاغية جمال عبد الناصر يوجد خدمة في الفيس بوك الغاء الاعجاب او unlike لا طول لسانك وخذ الباب في يدك al‎