«فيديو» .. امرأة سورية تنتقم من «شبيح» بطريقتها الخاصة


http://alwatan.kuwait.tt/ArticleDetails.aspx?Id=266574
متابعة: مصطفى دياب

«نحب الأسد لأنه منحنا السلطة والقوة –إذا أردت أن آخذ شيئا، أو أقتل شخصا، أو اغتصب امرأة، كان يمكنني ذلك». كانت هذه أحد الاعترافات التي أدلى بها أحد الشبيحة الموالين للرئيس السوري بشار الأسد خلال احتجازه في مركز سري تابع للجيش السوري الحر.

ربما تفسر تلك الاعترافات الاسباب التي تكمن خلف وقوف الشبيحة خلف نظام الاسد الذين ربما لا يعنيهم في المقام الأول الدفاع عن بشار الأسد ولا عن العلويين الذين ينتمي إليهم معظم الشبيحة بقدر اهتمامهم بحب المال والسلطة والهروب من العدالة.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيديو يظهر امرأة سورية قالوا إنها تنتقم من أحد الشبيحة الموالين للنظام السوري والذي قام باغتصاب وقتل ابنتها.

يشار إلى أن مصطلح «الشبيحة» ظهر بشكل أكثر قوة عقب اندلاع الثورة ضد نظام الرئيس بشار الأسد، ويتألف معظمهم من عاطلين عن العمل وطلاب وخارجين على القانون ومرضى عقليين وبعثيين. والشبيحة بدأوا كقوة مساندة للجيش في بداية الثورة وتحولوا شيئاً فشيئاً إلى رأس حربة ضد المظاهرات.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s